03/07/2010 إعداد القوائم الفنية لمصادر الملوثات العضوية الثابتة
ورشة عمل وطنية حول إعداد القوائم الفنية لمصادر الملوثات العضوية الثابتة
بالتعاون بين الرئاسة العامة للأرصاد وحماية البيئة في المملكة العربية السعودية والهيئة الإقليمية للمحافظة على بيئة البحر الأحمر وخليج عدن عقد  في مقر الهيئة ورشة عمل حول إعداد القوائم الفنية لمصادر الملوثات العضوية الثابتة، وذلك يومي السبت والأحد 21 و 22 رجب 1431هـ الموافق 3 و4 تموز (يوليو) 2010. تأتي هذه الورشة في إطار تنفيذ المشروع الإقليمي *"تعزيز الاستراتيجيات للحد من الانبعاث غير المقصود للملوثات العضوية الثابتة في منطقة البحر الأحمر وخليج عدن" والذي تنفذه الهيئة بالتعاون مع منظمة الأمم المتحدة للتنمية الصناعية (UNIDO).
هدفت الورشة إلى تدريب متخصصين وطنيين من المملكة على إعداد القوائم الفنية لمصادر الملوثات العضوية الثابتة باستخدام وسيلة الأدوات القياسية المعتمدة بموجب اتفاقية ستوكهولم. حيث شارك فيها نخبة من المختصين من كل من الهيئة والرئاسة العامة للأرصاد وحماية البيئة، ومن عدد من الوزارات والجامعات والجهات ذات العلاقة.
واشتملت الورشة على محاضرات نظرية وتدريب عملي للتعريف باتفاقية ستوكهولم، والملوثات العضوية الثابتة، والتعريف بوسيلة الأدوات القياسية وكيفية استخدامها لتحديد كمية انبعاثات الملوثات العضوية الثابتة بشكل عام مع التركيز على الديوكسين والفيوران، بالاضافة إلى إعداد القوائم الفنية وقوائم الجرد لمصادر الانبعاثات  والاثر البيئي والاقتصادي-الاجتماعي لهذه الانبعاثات وتأثيرها على صحة الإنسان.
 

الهيئة الإقليمية للمحافظة على بيئة البحر الأحمر وخليج عدن