18/12/2018 اختتام مشروع الادارة الاستراتيجية بنهج النظام البيئي


أمين عام الهيئة ورئيس جهاز شؤون البيئة بجمهورية مصر العربية يفتتحان الورشة الختامية لمشروع الادارة الاستراتيجية بمنهج النظام البيئي للبحر الأحمر وخليج عدن بالغردقة. وهو المشروع الممول من مرفق البيئة العالمي والذي نفذته الهيئة في الإقليم تحت إشراف وتعاون من البنك الدولي.   

وقد تم ذلك بحضور وفود من خبراء البيئة بالاقليم وعدد كبير من أفراد وقادة المجتمع المحلي بالمحميات اللذين استفادت مجتمعاتهم من أنشطة المشروع.

وقد حقق المشروع إنجازات عديده منها تطوير خطط ادارة محمية وادي الجمال بمصر وعمل نطاقات استخدام لها وكذلك خطط ادارة محمية دونقوناب بالسودان.  

كما تم من خلال المشروع تأسيس عدد 12 مشروع فرعي هدفت إلى تنويع مصادر الدخل للمجتمعات الساحلية داخل نطاق المحميات مما سيؤدي إلى تخفيف الضغوط على البيئة الساحلية والبحرية بشكل كبير.

كما تم من خلال المشروع التوسع في استخدام الطاقة الشمسية بشكل كبير داخل المحميات البحرية التي استهدفها المشروع وكذلك تم اعلان محمية دونقوناب كموقع تراث طبيعي في قائمة اليونسكو إضافة إلى تحويل قرية القلعان الى قرية نموذجية لتدريب كوادر المحميات في شبكة المحميات على مستوى الاقليم.

وفي أثناء الورشة عبر السيد ( إينوس إيسكوري ) وهو منسق المشروع من جانب البنك الدولي كجهة مشرفة على المشروع عن سعادته البالغة بما تحقق من إنجازات على أرض الواقع سيترتب عليها تغيير كبير في كفاءة إدارة المحميات في الإقليم. وأكد على إستثمار هذه النجاحات بما يساعد في حصول الهيئة على المزيد من المشروعات.

وفي اليوم الأخير للورشة قام سيادة اللواء أحمد عبد الله، وهو محافظ البحر الأحمر، بجمهورية مصر العربية بزيارة مقر الاجتماع ووجه كلمة للسادة الحضور أكد فيها على أهمية ماتحقق من إنجاز على الأرض حيث سبق وأن قام سيادته بافتتاح عدد من هذه المشاريع بنفسه خلال فترة عمل المشروع. كما وجه الشكر والتحية للخبراء العاملين في مجال الحفاظ على البيئة البحرية من الإقليم.

وقبل اختتام أعمال الورشة قام سيادة اللواء أحمد عبد الله وأمين عام الهيئة بتوزيع عدد من الدروع التذكارية على عدد من الخبراء وممثلي المجتمع المحلي على مستوى الإقليم. كتعبير عن التقدير لما بذلوه من جهود أثناء فترة عمل المشروع.


الهيئة الإقليمية للمحافظة على بيئة البحر الأحمر وخليج عدن