04/10/2018 قياس تحمّض المحيطات وتأثيراتها على البيئة البحرية


Ocean Acidificaiton in Aqaba

نفذت الهيئة الإقليمية للمحافظة على بيئة البحر الأحمر وخليج عدن ورشة عمل إقليمية للتدريب العملي على كيفية قياس تحمّض المحيطات وتأثيراتها على البيئة البحرية. وقد عقدت ورشة العمل في مدينة العقبة بالمملكة الأردنية الهاشمية خلال الفترة من يوم الأحد 30/09/2018 وحتى يوم الخميس 04/10/2018م.
شارك في هذه الورشة أربعة وعشرون شخصاً (24) يمثلون كافة دول الإقليم الأعضاء في الهيئة (جمهورية مصر العربية، جمهورية السودان، جمهورية جيبوتي، جمهورية الصومال الكونفدرالية، الجمهورية اليمنية، المملكة العربية السعودية والمملكة الأردنية الهاشمية). 
نُفذت هذه الورشة بالتعاون ما بين الهيئة الإقليمية للمحافظة على بيئة البحر الأحمر، وسلطة منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة، ومختبرات الوكالة الدولية للطاقة الذرية في إمارة موناكو ومحطة العلوم البحرية التابعة للجامعتين الأردنية واليرموك في المملكة الأردنية الهاشمية. تم إعطاء المحاضرات النظرية المتعلقة بهذه الورشة في قاعة البحر بمتنزه العقبة البحري التابع لسلطة منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة بينما تم تنفيذ الجزء العملي من الورشة في مختبرات محطة العلوم البحرية.
هدفت الورشة إلى توعية المشاركين ورفع كفائتهم وإطلاعهم على آخر المستجدات المتعلقة بتحمّض المحيطات وكيفية قياسه في مياه البحر وإجراء تجارب عملية على أحد الكائنات الحيّة (قنفذ البحر) لمعرفة تأثير تحمّض المحيطات على الكائنات البحرية. حيث وجد أن تحمّض المحيطات يؤثر سلباً على نمو وتكاثر وسلوك الكائنات البحرية المختلفة. كما هذفت الورشة ومن خلال المشاركين على حث دول الإقليم لإدراج هذا الموضوع ضمن خططها البحثية بما يحافظ على البيئة البحرية البحر الأحمر وخليج عدن واستدامة مواردهم الفريدة والنفيسة.شارك في إعطاء مواد هذه الورشة الأستاذ الدكتور أندريه ديكسون (من معهد سكريبس لعلوم المحيطات التابع لجامعة كاليفورنيا)، والأستاذ الدكتور صاموئيل ديبون (من جامعة جوتنبرغ بالسويد)، والدكتور مارك ميتيان (من مختبران الوكالة الدولية للطاقة الذرية في إمارة موناكو)، والسيد سمير عليوان (من المركز الوطني الفرنسي للبحث العلمي في مدينة فيلفرنش في فرنسا) والدكتور سليم محمود المغربي الخبير البيئي في الهيئة الإقليمية للمحافظة على بيئة البحر الأحمر وخليج عدن بالمملكة العربية السعودية والذي قام بإعداد هذا التقرير.
وفي يوم السبت 29/09/2018 والذي سبق أعمال الورشة تم اجتماع الخبراء مع مدير محطة العلوم البحرية (الدكتور علي السوالمة) والكادر البحثي فيها (السيد خالد الطرابين والمهندسة روان المعايطة) حيث تم تجهيز المختبرات والأدوات اللازمة لإجراء القياسات حول تحمّض المحيطات. 

الهيئة الإقليمية للمحافظة على بيئة البحر الأحمر وخليج عدن