01/02/2016 دور الإعلام في التوعية البيئية البحرية

نظمت الهيئة الإقليمية للمحافظه على بيئة البحر الأحمر وخليج عدن بالتعاون مع وزارة البيئة والموارد الطبيعية والتنمية العمرانية والاتحاد العام للصحفيين السودانيين بجمهورية السودان ورشة عمل تدريبية لإعلاميين حول أهمية الموارد البحرية تحت شعار دور الاعلام فى التوعية البيئية البحريه خلال الفترة من 1- 2 نوفمبر2016م فى مدينة الخرطوم. 

وتأتى هذه الورشة فى إطار تنفيذ الهيئة للاستراتجية الإقليمية للتوعية البيئية من أجل التنمية المستدامة وفى إطار التعاون المشترك مع دول الإقليم للمحافظة على البيئة البحرية حيث تدعم الهيئة الإقليمية دور الإعلام فى نشر ثقافة المحافظة على البيئة وللدور الكبير الذى يمكن أن يلعبه الإعلام فى المحافظة ودوره المتعاظم فى نشر الوعى البيئى من أجل توسيع دائرة الثقافة بالقضايا البيئية البحرية والوسائل الكفيله بوجود بيئة سليمة خاليه من عوامل التلوّث. 

وتناولت الورشه مفهوم الإعلام البيئي ودوره فى تحقيق التنمية المستدامة وأهميه الموارد البحرية والساحلية وآثار التغيرات المناخية على البيئات الساحليه وكذلك الاتفاقيات الدولية الخاصة بالبيئة البحرية وذلك بهدف إعطاء الإعلاميين خلفيه ومعلومات أساسيه حول القضايا البيئية البحريه حتى يسهل تناولها فى البرامج الإعلاميه المختلفة. 

افتتح الورشة معالي الدكتور حسن عبدالقادر هلال وزير البيئة والموارد الطبيعية والتنمية العمرانيه فى جمهوريه السودان حيث أكد فى كلمته أمام المشاركين الذين كانوا يمثلون مؤسسات إعلامية مختلفة وحضور عدد من المسؤولين ومنظمات المجتمع المدنى والخبراء بدعم قضايا البيئة البحرية ودعم وتعزيز السلوكيات التى تسهم فى المحافظة على البيئة البحرية والساحلية كما حضر الافتتاح رؤساء تحرير الصحف السودانية وكبار المسؤولين من وزارة البيئة ووزارة الإعلام. 

شارك فى الورشة أربعون متدرباً من جميع المؤسسات الإعلامية فى الخرطوم وقد ساهم الجميع وتفاعل فى حلقات التدريب في كتابة التقارير البيئية من خلال تدريبهم على يد خبراء من الإعلام في الاتحاد العام للصحفيين السودانيين. 

وفى الختام قدمت الهيئة والوزارة والاتحاد العام للصحفيين السودانيين شهادات للمشاركين فى حفل بهيج بحضور كبار الإعلاميين وبتشريف وكيل وزارة البيئة الدكتور عمر مصطفى ورئيس عام اتحاد الصحفيين السودانين الدكتور الصادق الرزيقي. 

الهيئة الإقليمية للمحافظة على بيئة البحر الأحمر وخليج عدن