01/05/2016 صياغة وتحديث خطة الإدارة لمحمية خليج دونجناب جزيرة مقرسم الاتحادية – جمهورية السودان

أعددت الهيئة الإقليمية للمحافظة على بيئة البحر الأحمر وخليج عدن ومن خلال مشروع الإدارة الإستراتيجية للبحر الأحمر وخليج عدن المسودة النهائية لخطة الإدارة لمحمية خليج دونجناب- جزيرة مقرسم الوطنية بولاية البحر الأحمر بجمهورية السودان خلال الربع الأول من العام 2016م. وقد تعاقدت الهيئة مع استشاري دولي لإعداد وصياغة هذه الخطة في نهاية العام 2014م حيث تم الانتهاء من المسودة النهائية لهذه الخطة خلال شهر مايو 2016م. وهذه الخطة صالحة للعمل بها لمدة خمسة سنوات حيث أنها تحتوي على خطط تشغيلية، وخطة استخدامات للمناطق وأيضا خطة استدامة موارد المحمية.

وتتكون هذه الخطة من خمسة أجزاء رئيسية؛ يتعرض الجزء الأول منها إلى الوصف العام للمحمية والموقع الجغرافي والحدود والوضع القانوني والتشريعات الوطنية الحاكمة وكذلك مسؤوليات الإدارة، في حين يستعرض الجزء الثاني الموارد الرئيسية للمحمية وتحديات وأولويات خطة الإدارة، أمّا الجزء الثالث فيناقش مكونات خطة إدارة المحمية، كما يستعرض الجزء الأخير المبادئ الرئيسية في إعداد خطة الإدارة مثل الحوكمة، واستدامة مصادر الرزق، والموائل الطبيعية والتنوع البيولوجي، والتعليم والتوعية داخل المحمية، وأخيراً الاستدامة المالية للمحمية.

وللوصول إلى المسودة النهائية من خطة الإدارة تم عمل العديد من جلسات الاستماع العلنية لكل المستخدمين لموارد المحمية ولأصحاب المصلحة وللسكان المحليين والصيادين والموظفين الرسميين في ولاية البحر الأحمر والباحثين بجامعة البحر الأحمر وغيرهم، بالإضافة للنساء في قرى محمد جول ودونجناب حيث تم استشارتهم والاستماع إلى أرائهم في كيفية تطبيق خطة الإدارة وكيفية إيجاد سبل رزق بديلة لدعم معيشتهم.

كما تم ترجمة هذه المسودة إلى اللغة العربية وتم توزيع الخطة باللغتين (العربية والإنجليزية) على كل المستخدمين والمستفيدين وأصحاب المصلحة في ولاية البحر الأحمر كما تم توزيعها أيضا على الإدارة العامة للحياة البرية في الخرطوم.

 

الهيئة الإقليمية للمحافظة على بيئة البحر الأحمر وخليج عدن